أسئلة دينية

ما هي السور المستحب قراءتها بعد صلاة الفجر

ما هي السور المستحب قراءتها بعد صلاة الفجر

حرص الرسول صل الله عليه وسلم على استفتاح يومه بذكر الله وترديد أذكار الفجر التي يوجد لها فضل وثواب عظيم على المسلم، حيث ورد في السنة النبوية أصناف متعددة من دعاء الفجر منها جاءت مكفرة للذنوب ومنها ما يحمى الإنسان من الشر والهم والغم ويحفظه من شياطين الانس والجن، ويعد القرآن من أفضل ما يبدأ به الإنسان يومه حيث يحفظ الإنسان من كل شر ويكون في معية الله سبحانه وتعالى، حيث يكثر البحث من قبل الناس عن أفضل سور تقرأ بعد صلاة الفجر التي يبدأ بها الإنسان يومه ويحصل على الثواب العظيم.

افضل سورة تقرأ بعد الفجر :

ورد في السنة النبوية الحث على ذكر الله بعد صلاة الفجر وعن الإمام الترمذي في “جامعه” من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «مَنْ صَلَّى الْغَدَاةَ فِي جَمَاعَةٍ ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ؛ تَامَّةٍ تَامَّةٍ تَامَّة»
– قراءة سورة يس :
ورد في الشرع عن عِظَمِ ثواب قراءتها؛ في ما أخرجه الدارمي والترمذي -واللفظ له- والبيهقي في “شعب الإيمان” من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «إِنَّ لِكُلِّ شَيْءٍ قَلْبًا، وَقَلْبُ القُرْآنِ يس، وَمَنْ قَرَأَ يس كَتَبَ اللهُ لَهُ بِقِرَاءَتِهَا قِرَاءَةَ القُرْآنِ عَشْرَ مَرَّاتٍ»، وما ما رواه ابن كثير في تفسيره، قال –صلى الله عليه وسلم-: «من قرأ يس في ليلة أصبح مغفورًا له»، كما وأخرج الطبراني وابن مردويه من حديث أنس رضي الله عنه مرفوعًا: «مَنْ دَاوَمَ عَلَى قِرَاءَةِ يس كُلَّ لَيْلَةٍ ثُمَّ مَاتَ، مَاتَ شَهِيدًا».

قراءة سورة يس يجب ان لا تشكل تشويش على بقية الذاكرين وقُرّاءة كتاب الله تعالى لان القرآن العظيم له ثواب كبير؛ استرشادًا بالأدب النبوي الكريم في قوله صلى الله عليه وآله وسلم: «لَا يَجْهَرْ بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ بِالْقُرْآنِ» رواه الإمام مالك في “الموطأ” والإمام أحمد في “المسند”.

«فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ » الآية 129 من سورة التّوبة سبع مرات.

  • – «اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ» آية الكرسي؛ وهي الآية 255 من سورة البقرة.
  • – « حمتَنزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِغَافِرِ الذَّنبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي الطَّوْلِ ۖ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ» الآيات من 1-3 من سورة غافر.
  • – سورة الإخلاص: «قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌاللَّهُ الصَّمَدُلَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ*وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ» ثلاث مرات .
  • – سورة الفلق: « قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِمِن شَرِّ مَا خَلَقَوَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَوَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِوَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ» ثلاث مرات.
  • – سورة الناس: « قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِمَلِكِ النَّاسِإِلَٰهِ النَّاسِمِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِالَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ*مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ» ثلاث مرات.
السابق
لماذا سمي الطب البديل بهذا الاسم وما أنواعه؟
التالي
لماذا سمي المجهر التشريحي بهذا الاسم ؟

اترك تعليقاً